رونالدو

ميزة استثنائية تجعل رونالدو الأكثر تكاملا في التاريخ

الأحد ٢٧ مارس ٢٠٢٢ ١٢:٠١

عاد كريستيانو رونالدو للتتويج بالجوائز من جديد بحصوله على جائزة لاعب شهر مارس في مانشستر يونايتد، بعد أن كان آخر فوز له بجائزة (أفضل لاعب في يونايتد) خلال شهر أكتوبر الماضي.

صاحب الـ37 عامًا لا يزال يضرب المثل في الاستمرارية والقتال حتى النفس الأخير، وهو الأمر الذي تظهره أحدث الإحصائيات المتعلقة باللاعب.
رونالدو يعد من اللاعبين القلائل الذين سجلوا في جميع أوقات المباراة، حيث سجل صاروخ ماديرا 100 هدف خلال الربع ساعة الأولى من المباراة، كما سجل 125 هدف في الربع ساعة الثانية.
أما الربع ساعة الثالثة من عمر المباراة فقد شهدت تسجيل رونالدو 129 هدف، وهو ما يوضح أن رونالدو يزداد تركيزه كلما سار عمر المباراة.
تظهر ميزة رونالدو الاستثنائية في الشوط الثاني، حيث سجل 121 هدف في الربع ساعة الأولى من الشوط الثاني، كما سجل 134 هدف في الربع ساعة الثانية من الشوط الثاني.
كل ما سبق يؤكد أن رونالدو من أهم لاعبي كرة القدم عبر تاريخها، ولكن ما سنتحدث عنه تاليًا يجعله يستحق أن يطلق عليه اللاعب الأكثر تكاملًا في تاريخ الكرة.
القدرات البدنية والذهنية العظيمة التي تعين رونالدو على الاستمرار تتجلى في الربع ساعة الأخيرة من عمر المباريات، حيث سجل خلالها رونالدو المعدل الأكبر من أهدافه بواقع 192 هدف!
لم يكتفي كريستيانو رونالدو بذلك فقط، بل وصل به الأمر إلى تسجيل 6 أهداف فيما بعد الدقيقة 90، مبرهنًا على أنه ماكينة لا تهدأ حتى تحقق الهدف المرجو منها.
صاحب الـ807 هدف، يؤكد تكامله أيضًا بطريقة تسجيله للأهداف حيث سجل بقدمه اليمنى 519 هدف، وبقدمه اليسرى 146 هدف، وبرأسه 140 هدف، كما سجل هدف بيده وآخر ببطنه.
أما عن كيفية تسجيله للأهداف، يبرهن رونالدو على خطأ من يروج أنه لا يجيد سوى التسجيل من ضربات الجزاء، حيث أنه على الرغم من تسجيله 143 هدف من ركلات جزاء، سجل 56 هدفًا من الركلات الثابتة و608 هدف من اللعب المفتوح.
يجيد رونالدو التألق سواء داخل أو خارج ملعبه، حيث سجل 440 هدف على ملعبه و325 خارج ملعبه و42 هدفًا على ملاعب محايدة.

موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة